اجتماع عربي لصياغة مبادرة عربية موحدة حول أمن وتسهيل التجارة

القاهرة / بدأت اليوم بمقر جامعة الدول العربية أعمال الاجتماع الـ "11" لفريق العمل العربي المعني بصياغة مبادرة عربية موحدة حول أمن وتسهيل سلسلة تزويد التجارة.

وأوضح مدير إدارة التكامل الاقتصادي بالجامعة العربية الدكتور بهجت أبو النصر، في تصريح اليوم، أن الاجتماع يناقش على مدي يومين صياغة المبادرة العربية في صورتها النهائية في ضوء الملاحظات والتحفظات التي وردت من بعض الدول العربية والعمل على رفعها وتحقيق توافق بشأنها بناءً على طلب المجلس الاقتصادي والاجتماعي حتى يمكن اعتمادها من قبل المجلس في اجتماعه المقبل.

وأشار إلى أن الاجتماع يبحث مذكرة الأمانة العامة بشأن المبادرة الاسترشادية الموحدة حول أمن وتسهيل سلسلة تزويد التجارة، والعمل على صياغة المبادرة من قبل الفريق المعني ومناقشة ملاحظات الدول الاعضاء خاصة من الجزائر والمغرب حول تلك المبادرة

والخروج بمسودة نهائية للمبادرة لإقرارها من قبل مدراء عامي الجمارك في الدول العربية في اجتماعهم المقبل 39 بمقر الامانة العامة يوم الأربعاء المقبل قبيل رفعها للمجلس الاقتصادي والاجتماعي لاعتمادها ثم التوقيع عليها من قبل الدول العربية.

وأكد "أبو النصر" أن المبادرة تزيد في اهميتها عن ألية فض المنازعات وسيكون لها انعكاسًا فوريًا وسريعًا على زيادة حركة التبادل التجاري بين الدول العربية.