#أويو توقع صفقات لـ50 فندقًا في #السعودية توفر 5 آلاف وظيفة

شركة OYO للضيافة

الرياض: أعلنت شركة OYO للضيافة أنها أطلقت عملياتها في السعودية بتوقيع صفقات لـ50 فندقًا بأكثر من 3 آلاف غرفة في 7 مدن.

وبحسب تقرير لموقع «موني كنترول» ـ ترجمته «عاجل» ـ قالت «أويو»، في بيان، إن هذه العقارات ستعمل بموجب نموذج الامتياز مع مراقبة كاملة للمخزون بشكل مماثل لأسواق أخرى، مثل الهند والصين.

وتخطط الشركة لتوفير فرص عمل لأكثر من 5000 مواطن سعودي بحلول 2020، كما تعتزم الشركة إنشاء معهدي أويو للمهارات، أحدهما في الرياض والآخر في جدة لتدريب الخريجين السعوديين في إدارة الفنادق.

وقال البيان إن «أويو» وقعت أيضًا مذكرة تفاهم مع صندوق الاستثمارات العامة في السعودية، بما يدل على الإمكانات التجارية التي تراها في السوق هناك.

وقال إبراهيم بن عبدالرحمن العمر، محافظ الهيئة العامة للاستثمار: «حصلت الشركة على رخصة الاستثمار الأجنبي من الهيئة العامة للاستثمار (SAGIA) قبل بضعة أشهر، وتخطط للاستثمار بشكل كبير في المملكة والتوسع في أكثر من 17 مدينة في جميع أنحاء 6 محافظات بحلول عام 2020».

وقال البيان: «إن فنادق أويو في السعودية ستوظف أكثر من 300 مواطن محلي بحلول نهاية عام 2019، وستوفر فرص عمل لأكثر من 5000 مواطن سعودي بحلول عام 2020».

وتعليقًا على هذا التطور، قال ريتيش أجاروال، الرئيس التنفيذي والمؤسس لمجموعة فنادق ومنازل OYO: «نحن ملتزمون بخلق مساحات معيشة عالية الجودة وبأسعار معقولة، والآلاف من فرص العمل للشباب في السعودية، فقد كان إيماننا منذ فترة طويلة بأنه مع توفر التوجيه الصحيح والأدوات، يمكن للأصول الأصغر أن تحقق عوائد إيجابية أيضًا».

وأضاف: «لذلك، فهذا التوسع يتماشى مع سعي الشركة لدعم نظام ضيافة مزدهر وبيئي في وخلق البنية التحتية لأصحاب الأصول؛ من أجل النمو وتشغيل الأعمال الناجحة، كل ذلك مع ضمان مستويات عالية من الجودة».

وأردف: «نحن فخورون وسعداء لدعم رؤية الحكومة السعودية لعام 2030 في السعودية، وملتزمون بمواصلة الاستثمار في فرصة بمليارات الدولارات في قطاع الضيافة في البلاد».

ومع هذا التدشين، فإن «أويو» موجودة الآن في 9 بلدان: «الهند ونيبال والصين وماليزيا وإندونيسيا والإمارات والمملكة المتحدة والفلبين والسعودية».

وتمتلك الشركة حاليًا أكثر من 13 ألف فندق مؤجر أو تحصل على حقوق امتيازه وأكثر من 6 آلاف منزل كجزء من شبكتها.