صفات #الأشخاص ذوي الحساسية العالية.. وطريقة التعامل معهم

صورة تعبيرية

مونتريال: جميع الأشخاص ذوو الحساسية الشديدة «تعرف اختصارًا بـ «HSPs متفردون، لكن لديهم سمات معينة مشتركة: عمق المعالجة؛ حيث يحاولون ببساطة تفسير كل شيء، وربطه ومقارنته مع تجاربهم السابقة، قبل الوصول إلى قرار، وهو ما يسميه الخبراء الحدس، ولكن هذه الحدس بالتأكيد ليس معصومًا.

وحسب الخبراء فإنَّ من يعرف نفسه على أنه حساس للغاية، ستكون الضوضاء، الأضواء الساطعة، الحشود، المواقف العاطفية كلها غير محتملة بالنسبة له، ومن ثم فإنه سيكون أكثر ارتباطًا وعمقًا فى التفاعل مع الفن والموسيقى والمسرح والطبيعة والحيوانات والقصص والكتب، كما يتناسق الأشخاص الحساسون للغاية مع الإشارات التي قد يفوتها الآخرون، وهو ما يؤكِّد الخبراء أنه مفيد في إدراكنا للأشياء الدقيقة ووضع استجاباتنا على أساس الاستجابات غير الشفهية للآخرين في كل مواقف الحياة.

وفي كتابها «الشخص الأكثر حساسية: كيف تزدهر عندما يضطرب العالم؟» صممت د. إيلين أرون اختبارًا ذاتيًا لكشف درجة حساسية الأشخاص، مؤكدة أن الحساسية الشديدة ليست مرتبطة بأي شكل من أشكال المرض، بقدر ما هي مرتبطة بعوامل وراثية، تجعل هناك استعدادًا في دماغ الشخص الحساس لاستيعاب كل ما حوله بصورة أكثر تفصيلًا، ما يعني زيادة مفرطة في الإحساس بسهولة، لكن هؤلاء الناس غالبًا ما يكونون مبدعين للغاية، وقادرين على تجميع المعلومات المتنوعة بطرق جديدة.

ولكنهم أيضًا يشعرون بضغط كبير من التعامل مع الكثير من الناس لوقت طويل، وقد يسبِّب ذلك لهم الإرهاق الشديد؛ نظرًا لأنَّ أدمغتهم تمتص الكثير من المعلومات والتفاصيل، ولذلك تتطلب وقتًا إضافيًا للراحة.

وحسب الخبراء فإنَّ إعادة صياغة الأحداث الماضية والتعرُّف على نقاط القوة هي من بين الخطوات الرئيسية نحو ازدهار شخص حساس، فهناك بعض المجتمعات تتعامل مع الحساسية كنقاط ضعف، بينما هي بعيدة كل البعد عن ذلك، الأمر الذي يجعل دائمًا من هؤلاء مديرين وقادة ناجحين جدًا، فإذا كان هناك شخص ما يهمك أمره حساسًا للغاية، فيمكنك توفير مساحة لاحتياجاته كالتوقف عن العمل مثلًا للإجابة عليه، ويمكنك أيضًا محاولة ممارسة الصبر بينما يستغرق صديقك أو حبيبك وقتًا أطول في معالجة المعلومات.

وكثيرًا ما يستفيد الأشخاص الذين يتمتعون بحساسية عالية من إجراء تعديلات صغيرة في أماكن إقامتهم وعملهم كاستخدام الإضاءة الخافتة، العطور الضعيفة، الحصول علي غفوة سريعة بعد الطعام، تجنب الشعور بالجوع الشديد؛ لأن انخفاض مستويات السكر في الدم قد يؤدي إلى زيادة الحمل الحسي.

ولعل المشكلة أن هؤلاء يبنون أسوارًا حول حدودهم الشخصية، الأمر الذي يشكل تحديًا حقيقيًا للأحباء، الذين قد يشعرون بعدم الاحترام أو الاهتمام، ولكنهم علي العكس تمامًا يحترمون الآخرين ويمنحونهم الاهتمام، ولكن حسب طريقتهم؛ حيث يهتمون بعواطفهم وأشيائهم البسيطة، حيث إنَّ لديهم مهارة التفريق بين مشاعر المرء حاجاته.

ويمكن أن تشكل الأحداث الاجتماعية تحديًا لمن هو حساس للغاية، ومن غير المحتمل أن يؤدّي أي تحفيز إلى إبراز أفضل ما لديه في الأماكن المزدحمة، ولأنه يميل إلى التفكير العميق يمكن أن يكون الحديث الصغير هو المسيطر، ولذلك عند حضورك حفلة مع صديق شديد الحساسية، كن مستعدًا للمغادرة سريعًا، فنقطة التشبع الخاصة بهم هي في وقت أقرب من معظم الناس.