هل يعالج حساء #الدجاج الإنفلونزا؟

حساء الدجاج

لوس أنجلوس: يسود الاعتقاد لدى الكثيرين أن تناول حساء الدجاج يساعد في علاج الانفلونزا ونوبات البرد. ولكن هل هذا الاعتقاد صحيح؟ وما الذي يميز هذا الحساء عن غيره من الأطعمة؟

تقول أخصائية التغذية ليندا كودا في مركز كوبمان الأمريكي للرعاية الصحية: إن حساء الدجاج علاج فعال لنزلات البرد، وهناك العديد من الدراسات التي تشير إلى أن هذا العلاج الشعبي القديم، يحارب الإنفلونزا، من خلال المساعدة على التخلص من احتقان الأنف.

ومع ذلك، تعتقد كيت برينان، وهي أخصائية تغذية مسجلة في بوليفيا، أن تناول أي نوع من الطعام خلال الشعور بالمرض يفيد الجسم، وتنصح بأن تأكل أي شيء تسطيع تناوله أو أي شيء ترغب به، بحسب موقع إليت ديلي.

وتضيف برينان “عندما نعاني من المرض، نشعر في كثير من الأحيان بعدم الرغبة بتناول الطعام، وهذا يزيد من حالتنا المرضية سوءاً، فالطعام يمدنا بالطاقة التي يحتاجها جسمنا لمحاربة الأمراض”.

وبعبارة أخرى، سواء كان حساء الدجاج أو أي نوع آخر من الطعام، فالهدف الرئيسي يجب أن يكون تزويد الجسم بالعناصر الغذائية التي يحتاجها للتغلب على أي مشكلة صحية.

وفي نفس الوقت، توصي الدكتورة إليزابيث ترانتر المختصة بالطب الصيني، بمرق العظام، لأنه غني بالمكونات المفيدة، وخاصة لاحتوائه على الكهارل الخمسة الرئيسية: الكالسيوم والمغنزيوم والصوديوم والفوسفور والبوتاسيوم.

كما يحتوي مرق العظام على الجلوكوزامين والبرولين والجليسين والأرجينين، بالإضافة إلى الجيلاتين والكولاجين السهل الهضم، وكل هذه العناصر، وفقاً لتراتنر، يمكن أن تساعد جسمك في محاربة الإصابة عندما تشعر بوعكة صحية.