ما هو سر #القمر_الدموي في سماء #بريطانيا؟

القمر الدموي

لندن: لا تتوقف الظواهر الفلكية عند حد معين، منها تلك التي تحدث سنويًّا في فصل الخريف؛ حيث ظهور ما يعرف بـ"قمر الصيادين"، والذي يظهر كما لو كان قمرًا دمويًّا، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية. 

وفي مختلف أنحاء بريطانيا، استمتع السكان برؤية هذا القمر، والذي بدا مضيئًا بقوة في قلب السماء، واعتاد متابعوه ظهوره في أواخر أكتوبر وأول نوفمبر من كل عام، وتردد أنه حمل هذا الاسم (قمر الصيادين)، لأنه كان يضيء للصيادين طريقهم في القرون القديمة بأمريكا الشمالية، ليسهل عليهم عمليات الصيد.

وسطع "قمر الصيادين" في بريطانيا، ليلًا بلونه البرتقالي المائل للحمرة، ليصبح أشبه بالشمس، بينما نصح علماء الفلك الراغبين في الحصول على أفضل "رؤية" ممكنة لهذا القمر، بالابتعاد عن مصادر الإضاءة الصناعية، والتوجه إلى المناطق الريفية أو الساحل.