ضمانات حكومية بـ 10 مليارات ريال للمصارف لتمويل المطورين العقاريين

الوحدات السكنية

مكة المكرمة: أطلق برنامج الشراكة مع القطاع الخاص في وزارة الإسكان، مبادرة جديدة تحت مسمى “ضمانات المطورين” بميزانية بلغت نحو عشرة مليارات ريال، تقدم للمصارف والمؤسسات التمويلية كضمان مالي لها مقابل تمويل بعض المطورين العقاريين ممن امتنعت عن تمويلهم.

ووفقا لـ “الاقتصادية”، فإن هذه الخطوة جاءت كمحفز جديد ضمن المحفزات التي تقدمها الوزارة للمطورين الراغبين في دخول برنامج الشراكة مع القطاع الخاص في وزارة الإسكان.

من جهة أخرى، أوضحت المصادر، أن هناك شركات تطوير عقارية مصرية ستعمل على بناء مشاريع إسكانية في المملكة خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، لافتة إلى أن هناك عديدا من شركات التطوير العقاري التي توقفت عن العمل مع برنامج شراكات قد عادت مرة أخرى تتباحث مع الوزارة بشأن إيجاد تعاون جديد والبحث عن فرص بناء مشاريع سكنية للوزارة.

وأشارت إلى أن هناك مشاريع تحت الإنشاء قد بدأ العمل فعليا على بنائها وتحتوي على أكثر من 15 ألف وحدة سكنية، كما أنه خلال الشهرين المقبلين سيتم أيضا بدء بعض المشاريع بنفس العدد من الوحدات.

يذكر أن صندوق التنمية العقاري قد أطلق في أكتوبر من العام الماضي برنامج “ضمانات التمويل العقاري”، المتوقع أن يخدم شريحة كبيرة ممن هم على قوائم الانتظار، معلناً عن توفير خيارات للمستفيدين مع شركات لا تشترط تحويل الراتب.