دراسة: #التفاؤل يحمي من أمراض #القلب

القلب

كاليفورنيا: أكدت دراسة أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة "نورث وسترن" الأمريكية، أن التفاؤل يمكن أن يحسن بشكل كبير من صحة القلب والأوعية الدموية.

وبحسب ما ذكرت صحيفة "لا راثون" الإسبانية فإنه يمكن للبيئة الاجتماعية والرفاهية النفسية أن تساعد في تحسين الحالة الصحية للأشخاص المصابين ببعض الأمراض.

وأكدت الدراسة أن وجود شبكة دعم اجتماعي قوية لدى المرضى، يمكن أن تمنحهم الثقة في صحتهم وتساعدهم في العمل على إيجاد حلول للمشكلات واتخاذ إجراءات وقائية فعالة.

ولاحظ القائمون على الدراسة أن أكثر المرضى تفاؤلًا كانوا أقل عرضة للتدخين وأجروا المزيد من النشاط البدني بشكل منتظم، بالإضافة إلى أنه أصبح لديهم نظام غذائي صحي استهلكوا فيه مزيدًا من الفواكه والخضراوات.

وأظهرت عدة دراسات سابقة وجود علاقة إيجابية بين التفاؤل وأمراض القلب؛ حيث أوضحت دراسة أجريت عام 2017 أن النساء المسنات والأكثر تفاؤلا كان لديهن خطر أقل بنسبة 38 % للوفاة من أمراض القلب مقارنة ببقية النساء.

وحصرت الدراسة حالة صحة القلب والأوعية الدموية في جزأين: "السلوكيات الصحية" وهي الخاصة باتباع نظام غذائي صحي وممارسة أنشطة بدنية والتوقف عن التدخين، والثاني "العوامل الصحية" مثل ضغط الدم والكوليسترول والجلوكوز.