دراسة تحذر من خطورة شاشات #الهواتف والكمبيوتر على #البشرة

صورة تعبيرية

موسكو: أكدت دراسة حديثة لباحثين من جامعة "نيومكسيكو" المكسيكية، أن قضاء ساعات طويلة أمام شاشات الكمبيوتر أو التلفزيون أو أجهزة الجوال؛ يضر بالبشرة ويتسبب في ظهور التجاعيد والبقع على الجلد.

وبحسب ما ذكر موقع "بوبلميترو" الناطق بالإسبانية فإن ضوء تلك الشاشات يخترق البشرة بعمق أكبر من أشعة الشمس فوق البنفسجية، ويمكنه تسريع عملية الشيخوخة.

وقالت الدراسة إن الضوء الأزرق الصادر عن هذه الشاشات يطلق إشعاعًا قويًّا يسمى HEV، ويسبب التعرض المستمر له تدمير خلايا البشرة.

وأضافت الدراسة أن الإشعاع المنبعث من الشاشات ينفذ إلى الخلايا العميقة التي تحتوي على مادة الكولاجين؛ ما يساعد على الظهور المبكر لتجاعيد البشرة والبقع الجلدية.

ووفق الدراسة، فإنه على الرغم من تحول معظم شاشات الهواتف الذكية إلى اللون الأسود أثناء الحديث، فإن الحرارة التي تنبعث منها تعمل أيضًا على تنشيط إنتاج مادة الميلانين الصبغية التي تتسبب في الهالات السوداء.

ونصحت الدراسة بضرورة استخدام كريمات الحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية؛ للحفاظ على البشرة من أشعة الهواتف، بالإضافة إلى استخدام سماعات الرأس وإبقاء الهاتف بعيدًا عن الوجه مسافة ممكنة.