تحذير صيني لواشنطن من فرض رسوم جديدة

حذرت الصين اليوم (الأربعاء) من أنها ستتخذ «التدابير المضادة المناسبة» بعد تهديدات جديدة من واشنطن بفرض رسوم جمركية على نحو 200 مليار دولار من الصادرات الصينية.

ونددت وزارة التجارة الصينية في بيان بالتهديدات الأميركية الجديدة «غير المقبولة إطلاقاً»، معتبرة أن تصرف الولايات المتحدة يضر «بالصين والعالم وبهم أنفسهم».

وكتبت بكين: «حفاظاً على المصالح الأساسية للبلاد والشعب، ستضطر الحكومة الصينية كما فعلت من قبل إلى اتخاذ تدابير الرد الضرورية» مبدية «صدمتها» لسلوك واشنطن.

وتابعت الوزارة: «بموازاة ذلك، ندعو الأسرة الدولية إلى العمل بشكل منسق للحفاظ على قواعد التبادل الحر والنظام التجاري التعددي والتصدي معا للهيمنة التجارية».

وأفادت الصين عن تقديم شكوى جديدة «فورا» ضد الولايات المتحدة لدى منظمة التجارة العالمية.

وأعلنت الإدارة الأميركية مساء أمس (الثلاثاء) أنها أعدت قائمة بسلع صينية تستورد منها الولايات المتحدة ما قيمته 200 مليار دولار سنويا، بهدف فرض رسوم جمركية بنسبة 10 في المائة عليها اعتبارا من سبتمبر (أيلول) المقبل، في خطوة تنذر بمزيد من التصعيد في الحرب التجارية الدائرة بين واشنطن والصين.

وعلى الإثر، اتهمت بكين واشنطن بالسعي إلى «تدمير» التجارة بين البلدين.

وأفاد نائب وزير التجارة الصيني لي شينغانغ خلال منتدى في بكين بأن «زيادة الرسوم الجمركية بصورة متبادلة وعلى نطاق واسع بين الصين والولايات المتحدة ستؤدي حتماً إلى تدمير التجارة الصينية - الأميركية».