#جامعة_الطائف ومستشفيات #القوات_المسلحة تطلقان شراكة صحية وأكاديمية وبحثية

الطائف/ وقعت جامعة الطائف وإدارة مستشفيات القوات المسلحة بمحافظة الطائف، أمس، شراكة صحية وأكاديمية وبحثية ، بهدف تطوير سبل التعاون بينهما في مجال الخدمات الطبية، وكذلك تطوير علاقة التعاون والشراكة في مجال الخدمات الصحية والأكاديمية والبحثية.

ومثل جامعة الطائف في توقيع الاتفاقية مديرها معالي الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان، فيما مثل إدارة مستشفيات القوات المسلحة بمنطقة الطائف مديرها اللواء الطبيب حامد بن علي الغامدي.

وأوضح وكيل جامعة الطائف للشؤون الأكاديمية والتطوير الدكتور عبدالرحمن الأسمري، أن الشراكة تضمنت العديد من البنود، من أبرزها استقطاب أفضل الطلاب خريجي التمريض بالجامعة في نهاية السنة الرابعة للعمل بمستشفيات القوات المسلحة، حسب الاحتياج، ضمن خطة للإحلال التدريجي للكفاءات السعودية، وفي المقابل تخصيص مقاعد دراسية لمنسوبي الإدارة ببرامج الدراسات العليا بكليات الجامعة، بشرط توافر شروط القبول للمتقدم وحسب المقاعد المتاحة، إضافة إلى استخدام قواعد البيانات الطبية وكذلك الدوريات والمجلات الطبية الإلكترونية التي تشترك بها الجامعة.

وأشار إلى الاتفاق على استعانة الكليات الصحية في الجامعة بأعضاء هيئة التدريس المتعاونين، من الاستشاريين وغيرهم من منسوبي إدارة مستشفيات القوات المسلحة بالطائف، للمشاركة في تقديم الدروس النظرية والسريرية من خلال آلية محددة في الجامعة، على أن يخضع المتعاونون من منسوبي الإدارة كذلك لنظام الأساتذة المتعاونين من الناحية المالية ومنحهم الألقاب الأكاديمية وفق اللوائح المنظمة لشؤون منسوبي الجامعات السعوديين من أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم.

وبين وكيل الجامعة للشؤون الأكاديمية والتطوير أن مجالات التعاون والشراكة بين الجانبين ستشمل، وفقاً للاتفاقية: التدريب والتعليم والتأهيل وتنمية الكوادر البشرية، وتبادل المعلومات والخبرات والاستشارات الطبية والفنية والتقنية، ودعم وتطوير الأبحاث والدراسات الطبية والعلمية والمشاركة في المجاميع البحثية، وتطوير وتحديث البرامج التعليمية والتدريبية والتشغيلية، والاستفادة من مصادر التعلم لدى جامعة الطائف وإدارة مستشفيات القوات المسلحة بالطائف.