الحل خارج الصندوق

وافق صندوق التنمية العقارية على تمديد المهلة الزمنية للمتأخرين عن استلام قروضهم العقارية لمدة سنة إضافية تبدأ من 26 شوال، وحتى 25 شوال 1439، وكما فهمنا من المتحدث الرسمي للصندوق، فإن المهلة جاءت بناء لرغبات ومقترحات المواطنين المتأخرين عن استلام قروضهم، ويشمل هذا القرار المستفيدين الذين صدرت لهم موافقات سابقة.

لقد تابعنا جميعاً الحوار الذي أجراه الزميل خالد العقيلي، في برنامجه «تم»، على القناة السعودية، مع خالد العمودي، المشرف على صندوق التنمية العقاري، والذي غطى معظم التساؤلات التي يطرحها المواطنون، وشعرت شخصياً، بأن الرجل متحمس ويريد أن يطور آلية الصندوق، لكن الأمر ليس بيده. لذلك، علينا أن نتوقف عن الحوار مع أية جهة لها علاقة بالصندوق، ولنتوجه إلى مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية. هناك فقط، يكمن حل إقراض المواطن، لكي يتمكن من بناء مسكنه، في ظل تلك التغيرات الاقتصادية الراهنة.

إنه من غير المقبول، في ظل ما نشهده من نهضة تطويرية للسعودية، أن يكون حل تأمين السكن للمواطن، في يد موظفين!!

بقلم: سعد الدوسري - الجزيرة