علماء أمريكيون يكتشفون علاجًا "مبهرًا" في أجسام #النمل

النمل

نيويورك: توصل علماء أمريكيون إلى إمكانية إنتاج علاج فعال في أجسام النمل قادر على التصدي لأكثر الالتهابات خطورة.

وذكر العلماء أن النمل قادر على التصدي لهذه الأمراض لما يمتلكه من خصائص فعّالة في سوائل جهاز دورانه.

وقال علماء من جامعة كارولاينا الشمالية: إن أجسام النّمل قادرة على قمع شتّى الالتهابات لوجود الدملمف وهو "سائل يحل مكان الدم في جهاز الدوران لدى بعض مفصليات الأرجل كالنّمل" ويتكون من الدم واللمف، وفقا لروسيا اليوم.

ويحتوي هذا المركب الطبيعي على عدد كبير من مضادات البكتيريا المسببة للأمراض، وهو ما يشير إلى إمكانية إنتاج مضاد حيوي فعال من النمل.

وأكد البيولوجيون أن وجود مضادات الجراثيم في تركيبة الغطاء الخارجي لجسم النّمل، يفسر المقاومة العالية لأنواع البكتيريا المختلفة لدى هذه الحشرات النشيطة.

ويخطط العلماء لإنتاج مضادات حيوية من سوائل أجسام النمل المعروفة بعد دراسة فعاليتها في قتل البكتيريا والجراثيم التي تصيب البشر، وإنتاج أدوية تختلف جذريًا عن كل العقاقير المستخدمة حاليًا.