إصابة طائرتين إسرائيلية وإيرانية في اشتباك فوق سوريا

دمشق: قال جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، إن إحدى مقاتلاته أسقطت طائرة إيرانية بدون طيار تجاوزت الحدود شمالًا، في حين أصابت نيران من داخل سوريا مقاتلة إف 16 إسرائيلية، وقد نجا قائدها.

وذكر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي: "استهدفت قوات الدفاع الإسرائيلية أنظمة تحكم إيرانية في سوريا أطلقت طائرة دون طيار للمجال الجوي الإسرائيلي. نيران سورية هائلة مضادة للطائرات.. سقطت طائرة إف-16 في إسرائيل والطياران بخير".

وكشفت مصادر أن الطيارين الإسرائيليين أصيبا، وأن أحدهما مصاب بحروق متوسطة، والثاني إصابته طفيفة. بحسب ما ذكرته "العربية".

بدورها، شنّت مقاتلات إسرائيلية سلسلة غارات على ما تم وصفه بأهداف إيرانية داخل سوريا، وأطلقت صفارات الإنذار في الجولان المحتل في أعقاب إطلاق جيش النظام السوري صواريخ تجاه المقاتلات الإسرائيلية؛ حيث تبين أن التفجيرات التي سمعت في الجولان المحتلّ صباح اليوم هي لسقوط ستة صواريخ سورية.

كان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد أكد رصده إطلاق طائرة دون طيار إيرانية من مطار تيفور في منطقة تدمر في سوريا باتجاه الأراضي المحتلة؛ حيث تم رصد الطائرة من قبل أنظمة الدفاع الجوي، وتم إسقاطها من قبل مروحية أباتشي، ويحتفظ جيش الاحتلال بها.

ولم تمرّ دقائق حتى تم استهداف عربة إطلاق الطائرة الإيرانية، عبر "غارة معقدة" داخل سوريا، بحسب جيش الاحتلال.