إنتاج "#أوبك" من النفط يتراجع لأدنى مستوى منذ مايو

لندن: أظهر مسح لرويترز أن إنتاج أوبك من النفط انخفض في نوفمبر/تشرين الثاني بواقع 300 ألف برميل يوميا إلى أدنى مستوياته منذ مايو/أيار، بفعل هبوط صادرات أنغولا والعراق والتزام قوي باتفاق خفض الإمدادات.

وارتفعت نسبة التزام أوبك بتخفيضات الإنتاج المتفق عليها إلى 112 بالمئة من 92 بالمئة في أكتوبر/تشرين الأول، بحسب المسح.

وتعكف منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك على خفض الإنتاج بنحو 1.2 مليون برميل يوميا في إطار اتفاق مع روسيا وبعض المنتجين الآخرين خارج المنظمة، والذين التزموا أيضا بتخفيضات في الإنتاج.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني، بلغ إجمالي إنتاج أوبك شاملا غينيا الاستوائية 32.48 مليون برميل يوميا، بانخفاض 300 ألف برميل يوميا عن أكتوبر/ تشرين الأول، ليسجل أدنى مستوياته منذ مايو/أيار حين بلغ 32.44 مليون برميل يوميا، وفقا لما أظهره المسح.

ويستند مسح رويترز إلى بيانات شحن تقدمها مصادر خارجية وبيانات التدفقات النفطية من تومسون رويترز ومعلومات توفرها مصادر في شركات نفط وأوبك وشركات إستشارية.

وتراجع النفط اليوم الاثنين إثر زيادة عدد الحفارات الأميركية الأسبوع الماضي لكن الأسعار لا تزال قرب أعلى مستوياتها في عامين مدعومة باتفاق أوبك ومنتجين آخرين على تمديد تخفيضات الإنتاج.

وقالت بيكر هيوز لخدمات الطاقة في تقرير صدر في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، إن الشركات الأميركية أضافت حفارين في الأسبوع المنتهي في الأول من ديسمبر،كانون الأول ليصل الإجمالي إلى 749 حفارا وهو الأعلى منذ سبتمبر/أيلول.

وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم فبراير/ شباط 75 سنتا إلى 62.98 دولار للبرميل بحلول الساعة 14:23 بتوقيت غرينتش.

ونزلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 67 سنتا إلى 57.69 دولار للبرميل.