صورة مثيرة من مباراة #مصر والكونغو تدهش الـ"فيفا"

القاهرة: شاب مصري من ذوي الاحتياجات الخاصة، أصبح حديث الرأي العام، وبين جماهير كرة القدم التي تابعت مباراة مصر والكونغو، التي تأهل بنتيجتها المنتخب المصري لكاس العالم في روسيا 2018.

ولفتت واقعة رقص الشاب محمود عبده فرحًا بصعود المنتخب، رغم بتر قدمه؛ نظر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الذي طلب بيانات صاحب الصورة، واعتمد الصورة الخاصة به "لقطة معبرة، تجسد وتكشف أن كرة القدم هي أداة للأمل والإرادة".

والتقطت صورة الشاب عقب انتهاء المباراة في ستاد الجيش بمنطقة برج العرب، فور إحراز نجم المنتخب محمد صلاح هدف الفوز والصعود إلى المونديال؛ حيث لم يتمالك الشاب نفسه من الفرحة وراح يرقص بمنتهى الرشاقة.

يقول المصور الصحفي بجريدة "الجمهورية" المصرية (للعربية) عن تفاصيل التقاطه الصورة، إنه عقب إطلاق الحكم صفارة نهاية المباراة، وتأكد تأهل مصر للمونديال؛ فوجئ بحالة الفرحة الخاصة لهذا الذي راح يرقص بصورة مثيرة للدهشة، رغم ظروفه الصحية.

وأضاف: "على الفور ركزت عدسة الكاميرا عليه، بعدما أدى الشاب الحركة مرتين، فتمكنت من التقاط الصورة، وأرسلتها إلى الصحيفة، وتم بثها لاحقًا على مواقع التواصل تعبيرًا عن الفرحة الطاغية للمصريين عقب تأهل منتخبهم للمونديال".