تدشين #منتدى_الاستثمار_السعودي_الروسي الأول في #موسكو

منتدى الاستثمار السعودي الروسي الأول

موسكو: انطلقت، أعمالُ منتدى الاستثمار السعودي الروسي الأول تحت عنوان “الاستثمار نحو بناء شراكة قوية” الذي تنظمه الهيئة العامة للاستثمار بالتعاون مع مجلس الغرف السعودية والمجلس السعودي الروسي المشترك، وذلك على هامش الزيارة الرسمية الحالية التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – إلى روسيا الاتحادية.

وفي بداية أعمال المنتدى ألقى وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك كلمةً أكد فيها وجود العديد من الشراكات بين رجال الأعمال السعوديين والروس في مجالات استثمارية عدة، مشيراً إلى أنه حان الوقت إلى رفع مستوى هذه الشراكات وتوسيعها وتفعيلها من خلال عقد اتفاقيات تعاون مثمرة بشكل يزيد من حجم العلاقات الثنائية بين البلدين نحو الأفضل.

وأوضح نوفاك أن مجالات التعاون بين المملكة وروسيا تسير وفق المخطط له وتتنوع في قطاعات الصناعة، والصحة، والبنية التحتية، والزراعة، والسياحة، والتقنية، والطاقة النووية، وتحلية المياه، بالإضافة إلى التعاون في مجالي النفط والغاز، مشيراً إلى أن البلدين يسعيان حاليًا إلى تنفيذ 25 مشروعًا اقتصاديًا مشتركًا تزيد من التعاون الإيجابي بين البلدين.

حضر حفل افتتاح المنتدى عدد من أصحاب المعالي من البلدين ومسؤولي القطاع الخاص وأكثر من 200 من كبار رجال الأعمال ورؤساء الشركات الذي يمثلون مختلف القطاعات الاستثمارية في البلدين.