لكِ يا سيدتي.. كيف نتعاملين مع فرط #النشاط عند #الأطفال؟

فرط النشاط عند الأطفال

دبي: تبدأ ظهور أعراض فرط النشاط عند الأطفال منذ الطفولة المبكرة بداية من عمر 3 سنوات وتتمثل في عدم القدرة على إكمال نشاط واحد كتناول وجبة أو قضاء وقت ولو قصيرًا في لعبة واحدة.

وتظهر المشكلة بشكل أوضح عند الانتقال لمرحلة الدراسة؛ حيث يجد صعوبة في الجلوس في مقعده والتركيز أو الالتزام بالتعليمات أو تكوين صداقات مع الآخرين، ويظهر على بعض الأطفال سلوكيات عدوانية تجاه الآخرين.

ويقول دكتور محمد سعيد إخصائي الأطفال: إنه لا يجب التعامل مع الطفل في هذه الحالة باعتباره مشاكسًا أو غير مهذب؛ حيث يعد فرط النشاط مرضًا ويعود لأسباب مختلفة مثل وجود خلل في المواد الكيمياوية التي تنقل الرسائل إلى الدماغ، وربما يكون نتيجة لأسباب وراثية أو نتيجة لتدخين الأم أثناء فترة الحمل، أو إصابات مؤذية في الدماغ وغيرها.

ويضيف، أن علاج فرط النشاط عند الطفل يكون بإعطائه الحب والحنان اللازمين، ومحاولة وضع جدول يومي منظم لوقت الطفل وتحفيزه على إنجازه من خلال المكافآت والثناء عليه عند حسن التصرف.

ويحذر من العقاب النفسي والجسدي لأنه يؤدي في هذه الحالة لرد فعل عكسي عند الطفل.

والدكتور محمد سعيد هو إخصائى الأطفال وحديثى الولادة، وعضو الجمعية المصرية لطب الأطفال، حاصل على الزمالة البريطانية لطب الأطفال.