بعد اختفاء غامض لشهور.. أول #عمدة_مصرية تعود لمنزلها

صورة تعبيرية

القاهرة: بعد اختفاء غامض استمر لأكثر من أربعة شهور، عادت أول سيدة مصرية تتولى منصب عمدة إلى منزلها، بعد العثور عليها في إحدى مدن محافظة الشرقية، شرق الدلتا.

وعثرت الأجهزة الأمنية المصرية على ناهد لاشين عند إحدى الأسر بمدينة أبوكبير، بينما كان اتهم زوجها إحدى الأسر بالتورط في اختطافها لخلافات عائلية.

ولم تصدر أية تصريحات رسمية حتى الآن توضح أسباب اختفاء هذه السيدة طوال الفترة الماضية.

وكانت الأجهزة الأمنية قد تحفظت على 3 من أفراد الأسرة المتهمة باختطاف العمدة بناء على بلاغ من محمد علي زوج "العمدة ناهد".

وكان مدير أمن الشرقية قد تلقّى إخطارًا من مدير المباحث الجنائية، 25 إبريل الماضي، ببلاغ من محمد علي زوج ناهد لاشين 39 عامًا، من قرية "حانوت" التابعة لدائرة مركز كفر صقر، بتغيبها عن المنزل منذ 39 يومًا، وهو ما حُرر به المحضر رقم 2541 إداري كفر صقر لسنة 2017.