نصيحة طبية تبعدك عن الإصابة بـ #الخرف

صورة تعبيرية

طوكيو: أكدت دراسة يابانية حديثة، أن الأشخاص الذين يعانون من تقلبات ضغط الدم بصفة يومية قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بالخرف، مقارنة بالبالغين الذين يسجلون نتائج ثابتة بعض الشيء.

وفحص الباحثون بيانات شهر من القراءة اليومية لضغط الدم في المنزل للمشاركين في الدراسة والبالغ عددهم 1674 بالغًا غير مصاب بالخرف.

وخلال السنوات الخمس التالية ومقارنة بمن لم يسجلوا تقلبات في قراءات ضغط الدم اتضح أن من سجلوا التقلبات الأشد أكثر عرضة مرتين للإصابة بالخرف.

وقال تومويوكي أوهارا (كبير الباحثين، بجامعة اليابانية) وفقًا لوكالة رويترز: "الزيادة اليومية في تقلبات ضغط الدم مرتبطة كثيرًا بالخرف والخرف الوعائي ومرض الزهايمر بغض النظر عن متوسط ضغط الدم في المنزل".

وقال كوستانتينو إيادكولا (مدير معهد أبحاث المخ والعقل في نيويورك): "الدرس المستفاد هو أن صحة نظام القلب والأوعية لها أهمية قصوى لصحة المخ".

وتابع: "الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية يحتاج لتغيير نمط الحياة كالتحول إلى الأكل الصحي وممارسة الرياضة للحد من عوامل الخطر كالسكري وارتفاع ضغط الدم والتدخين والسمنة وغيرها لا يزال من أقوى الطرق لإبعاد شبح الخرف".