تطوير سيارات “كرايسلر باسيفيكا” ذاتية القيادة بتكنولوجيا استشعار جديدة

سيّارات شركة واي مو

نيويورك: دخلت سيّارات شركة “واي مو” ذاتية القيادة، التابعة لمجموعة “غوغل” لخدمات الإنترنت، مرحلة الاختبار، لحافلة صغيرة جديدة ذاتية القيادة في ولاية أريزونا الأميركية.

ولتحسين أسطول سياراتها ذاتية القيادة، تطور شركة “واي مو” حافلتها الصغيرة ذاتية القيادة طراز “كرايسلر باسيفيكا”، حتى تتمكن من التعرف على عربات الإطفاء والإسعاف وسيارات الشرطة ودراجاتها البخارية وحتى السيارات غير محددة الهوية بحيث تفتح لها الطريق.

وفي حين تستطيع أكثر السيارات تقدماً قيادة نفسها على الطرق السريعة والانتقال من حارة لحارة وحتى إيقاف نفسها في مكان الانتظار. لكن هذه السيارات مازال أمامها رحلة طويلة قبل أن تتمكن من التعامل مع كل المواقف التي يمكن تخيلها.

وأجرت “واي مو” أخيراً اختباراً لأسطول سياراتها ذاتية القيادة المحدثة، خلال يوم اختبار عربات الطوارئ بولاية أريزونا الأميركية. وخلال الاختبارات سجلت وحدات الاستشعار عن بعد في السيارات ذاتية القيادة، مواجهاتها لسيارات الطوارئ بسرعات ومسافات مختلفة ووفرت الكثير من البيانات التي ستساعد في تحسين استجابة السيارات ذاتية القيادة لهذه المواقف.

ومع تكنولوجيا الاستشعار الجديدة، تستطيع سيارات “واي مو” ذاتية القيادة رصد الأصوات بقوة تزيد عن ضعف قدرة وحدات الاستشعار القديمة. ويمكنها أيضاً تمييز الاتجاه الذي يأتي منه صوت سارينة سيارة الطوارئ.