احذري .. #شخير_الأطفال المنتظم علامة خطر

شخير الأطفال

لشبونة: حذرت دراسة طبية من أن إصابة طفلك بالشخير لمدة 4 ليال على الأقل في الأسبوع، فإن ذلك يمكن أن علامة على معاناته من مشكلات صحية خطيرة.

وقال الدكتور ديفيد ماكنتوش أستاذ أمراض الأنف والأذن والحنجرة بجامعة "نيويورك"، إن التنفس عملية تلقائية يسيطر عليها المخ، ومن خلال مراقبة المستويات الكيميائية، يمكن للمخ أن يعمل في حال لم يعمل التنفس بشكل صحيح، كما أن هناك أسبابا كثيرة للشخير أثناء النوم، لكن ليس كل منها مدعاة للقلق.

وأشار "ماكينتوش" إلى أنه إذا كانت الإشارات إلى المخ تشير إلى أن هناك شيئا ما خطأ ، يمكن للمخ تغيير معدل التنفس للتعويض ،كما أن مشكلة انسداد مجرى الهواء ( وهو ما يحدث عند الشخير)، هي أنه حتى لو وجد المخ مشكلة فإنه يعمل على زيادة جهود التنفس.. وعلاوة على ذلك، يؤدى انسداد التنفس إلى تدنى مستويات الأوكسجين في الدم، وهذا قد يضر بوظائف المخ كثيرا".

ومن خلال الأبحاث التي أجريت في هذا الصدد لمراقبة الشخير بين الأطفال، فقد شهد الباحثون أدلة على انخفاض مستويات الانتباه، ومستويات أعلى من المشاكل الاجتماعية والقلق، وأعراض اكتئاب، وخلل معرفي ومشاكل في الذاكرة والتفكير بسبب حالات الشخير.