#الجامعة_الإسلامية توقع اتفاقية تقديم خدمات أكاديمية لمؤسستين علميتين بماليزيا

الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة

المدينة المنورة: بموافقة المقام السامي، وقعت الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة اتفاقية تقديم خدمات أكاديمية مع كلية السلطان إسماعيل فترا الإسلامية العالمية ومؤسسة دار النعيم بولاية كلنتان الماليزية، وذلك برعاية د. تنجو محمد فائز بترا بن السلطان إسماعيل بترا نائب سلطان كلنتان وولي العهد كلنتان الماليزية.

ووقع العقد من الجانب السعودي مدير الجامعة د. حاتم المرزوقي، فيما وقعه من الجانب الماليزي كبير وزراء ولاية كلنتان، رئيس مجلس إدارة مؤسسة دار النعيم داتوء أحمد يعقوب، و داتوء محمد عمار عبدالله رئيس مجلس إدارة كلية السلطان إسماعيل فترا ، ووفقا لهذا العقد فسوف تتولى الجامعة الإشراف الأكاديمي على برنامج بكالوريوس الشريعة لكلية السلطان إسماعيل فترا وذلك وفق الخطة الدراسية والمقررات والمناهج المعمول بها في الجامعة الإسلامية من حيث: شروط القبول، نظام الدراسة، الاختبارات، التخرج.

ويستهدف البرنامج في مرحلته الأولى 100 طالب سنويا بما مجموعه 500 طالب على مدى 5 أعوام.

كما تضمنت الاتفاقية تقديم منح دراسية لعدد 30 طالبا لمدة 3 سنوات للمستفيدين من خدمات مؤسسة كلنتان الماليزية في مرحلة البكالوريوس والإعداد اللغوي في مجال الدراسات الإسلامية والعربية وفق ضوابط وشروط ومواعيد القبول في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة.

وعبر ولي عهد ولاية كلنتان والمسؤولون في الولاية عن شكرهم لخادم الحرمين الشريفين على ما تقدمه من جهود لخدمة الإسلام والمسلمين في جميع أنحاء العالم، مثمنين العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين.

من جهته قال المرزوقي: إن الجامعة تمتلك رصيدا ثريا من الخبرات والطاقات الأكاديمية المتخصصة التي اكتسبت سمعة ومكانة دولية، وتتأكد هذه المكانة العليا للجامعة بعد حصولها على الاعتماد الأكاديمي غير المشروط ، وسوف تستمر الجامعة في تقديم رسالتها السامية ـ بعون الله ــ تحقيقا للدور الريادي الذي تنهض به المملكة العربية السعودية في خدمة الإسلام والمسلمين في شتى أنحاء العالم.

حضر مناسبة توقيع الاتفاقية سفير خادم الحرمين الشريفين في ماليزيا محمود حسين قطان، ووكيل الجامعة الإسلامية للتعاون الدولي والتبادل المعرفي د. محمود قدح، والملحق الديني في السفارة السعودية د. عبدالرحمن الهرفي.