تحمي #الأم من #السمنة وأمراض #القلب.. 5 فوائد للرضاعة الطبيعية

السمنة

الدوحة: من المعروف أن للرضاعة الطبيعية العديد من الفوائد للطفل وخاصة "لبن السرسوب" أو "اللبأ" الذي يستمر في أول 10 أيام بعد الولادة ويحتوي على أجسام مضادة لحماية حديثي الولادة من الأمراض.

وتحمي الرضاعة الطبيعية الأطفال من التهابات الأذن وأمراض الجهاز التنفسي والموت المفاجئ وارتفاع ضغط الدم، كما أن لها العديد من الفوائد التي تعود على الأم أيضًا.

ويذكر موقع "إيت رايت" مجموعة من الفوائد التي تعود على الأم نتيجة للرضاعة الطبيعية، وفي مقدمتها الحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي كما تحميها من سرطان المبيض.

وتساعد الرضاعة الطبيعية الأم على فقدان الوزن عقب الولادة بشكل أسرع.

كما تساعد الرضاعة الطبيعية الأم على التخلص من التوتر وتقلل من احتمالات الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة نتيجة لتأثير الهرمونات التي تؤثر على الجهاز العصبي مما يقلل من الاضطرابات النفسية عند الأم المرضعة مقارنة بالأم التي تلجأ للرضاعة الصناعية، كما تساعد الرضاعة الطبيعية في نمو العلاقة الحميمة بين الأم وطفلها مما يجعلها في حالة نفسية أفضل.

كما تقلل الرضاعة الطبيعية من خطر إصابتها بالعديد من الأمراض على المدى البعيد مثل السمنة المفرطة وأمراض القلب والأوعية الدموية.

وأخيرًا تقلل الرضاعة الطبيعية من خطر إصابة الأم بمضاعفات ما بعد الولادة، وسرعة التماثل للشفاء.