شاحنة #أوبر الذاتية القيادة تنجح في أول مهمة

أوبر الذاتية القيادة

كاليفورنيا/ أتمت شاحنة ذاتية القيادة أول عملية تسليم بضاعة تشمل آلاف العلب من البيرة في الولايات المتحدة بعد إيصالها إلى مستودع في جبال روكي.

وقد أطلقت الشاحنة الذاتية القيادة في أول مهمة لها بتعاون مصنع البيرة Budweiser وشركة أوبر، وقطعت الشاحنة مسافة 190 كم من فورت كولينز إلى مستودعات كولورادو سبرينغر، لتكون أول شاحنة ذاتية القيادة تُستخدم لنقل البضائع التجارية.

وخصصت شركة Otto في سان فرانسيسكو، المملوكة من قبل أوبر، آلاف الدولارات لتزويد الشاحنة بالتكنولوجيا الجديدة وإتمام أول رحلة لها.

وجلس سائق على المقعد الخلفي في الشاحنة من أجل رصد التقدم المُحرز خلال الرحلة، وكانت الشاحنة مُحملة بـ 50 ألف علبة من البيرة حيث بدأت الرحلة من محطة فورت كولينز قبل الانطلاق عبر الطريق السريع Interstate 25.

ويُقال أن شرطة كولورادو راقبت الرحلة التاريخية للشاحنة الذاتية القيادة، وقال ليور رون، من شركة Otto: "يعتبر نجاح مهمة الشاحنة الذاتية القيادة هذه مثالا حيا على ما يمكن أن تقدمه التكنولوجيا الحديثة من تسهيلات، ونحن نتطلع للمزيد من خلال إدخال التقنيات الحديثة على الطرقات السريعة في البلاد".

وقال متحدث باسم شركة Budweiser: "يمكن أن توفر تكنولوجيا المركبات الذاتية القيادة نحو 50 مليون دولار سنويا في المنطقة، عن طريق إدخال شاحنات ذاتية القيادة في عملية النقل".

ووقعت شركة Otto صفقة بقيمة 680 مليون دولار من أجل تنفيذ خطط تتعلق بتأسيس نفسها كشركة رائدة في صناعة شاحنات نقل البضائع على المدى الطويل.

وتستخدم التكنولوجيا الحديثة أجهزة استشعار Lidar في الشاحنات من أجل استكشاف الطريق وإدخال البيانات المحققة إلى الكمبيوتر لتحليلها، وكذلك إجراء تعديلات على السرعة والقيادة.